أظهرت دراسة أجراها باحثون من جامعة "ساوثهمبتون" أن إزالة الحلويات وغيرها من المنتجات غير الصحية من مخارج المتاجر ووضع الفاكهة والخضراوات بالقرب من مداخل المتاجر يدفع العملاء إلى شراء طعام صحي.

تشير كريستينا فوجل -المتخصصة في التغذية الصحية العامة بالجامعة، والباحثة الرئيسية في الدراسة- إلى أنه "أصبح واضحًا بشكل متزايد من نتائج الدراسات العلمية والأبحاث الأخرى أن تقنيات التسويق الدقيقة، مثل مكان وضع المنتجات في المتاجر، يمكن أن تؤثر على خيارات العملاء الشرائية".

تقول "فوجل" في تصريحات لـ"للعلم": تشير الأبحاث إلى أن بعض متاجر المواد الغذائية تتعمد الترويج لمبيعات بعض المنتجات من خلال وضعها عند مداخل المتجر وبالقرب من أماكن المحاسبة؛ حتى يسهل على العملاء رؤيتها، ويمكن الاستفادة من هذه الإستراتيجيات التسويقية لحث العملاء على اتخاذ خيارات غذائية صحية.

وأظهرت نتائج الدراسة، التي نشرتها مجلة "بلوس ميديسن" (PLOS Medicine)، اليوم "الثلاثاء"، 7 سبتمبر، انخفاض مبيعات الحلويات على مستوى المتجر وزيادة مبيعات الفاكهة والخضراوات عند إعادة توزيع هذه المنتجات وتخصيص قسم كبير لبيع الفاكهة والخضراوات بالقرب من مداخل المتجر ومخارجه، وكان لإعادة توزيع المنتجات على هذا النحو آثار مفيدة لشراء الفاكهة والخضراوات وجودة النظام الغذائي للفرد.

تضيف "فوجل": تغيير تصميمات المتاجر الكبرى يمكن أن يساعد الناس على اتخاذ خيارات غذائية صحية وتنفيذ التوصيات الغذائية الحكومية، وتشير نتائج الدراسة إلى أن تصميم المتجر الصحي يمكن أن يؤدي إلى زيادة مبيعات الفاكهة والخضراوات بحوالي 10 آلاف وحدة مبيعة، وتقليل مبيعات الحلوى بنحو 1500 وحدة مبيعة أسبوعيًّا في كل متجر.

وتتابع: كان نطاق الدراسات السابقة محدودًا؛ إذ كانت تتضمن دراسة وضع المنتجات الصحية وغير الصحية –معًا- عند مناطق الخروج من المتجر فقط، أما هذه الدراسة الجديدة فقد ذهبت إلى أبعد من ذلك بهدف تقليل تعرُّض العملاء للمنتجات ذات السعرات الحرارية العالية، وقياس تأثيرات ذلك على مبيعات المتجر وأنماط شراء العملاء لأكثر من فرد واحد من أفراد الأسرة.

ويؤكد الباحثون أن الأسباب التجارية قد تمنع المحلات من تغيير تخطيط متاجرهم وتنسيقها طواعيةً ليكون أكثر صحة، خاصة إذا لم يقم منافسوهم بإجراء هذه التغييرات أيضًا، وهذا الأمر يستوجب وضع تشريعات حكومية لخلق مجال متكافئ من شأنه أن يدفع جميع تجار التجزئة إلى تبنِّي إستراتيجيات تسويق أغذية صحية.

من جهته يقول "مات داونز"–أحد مسؤولي التنسيق والتخطيط في أيسلندا- في البيان الصحفي المُصاحب للدراسة: يسعدنا دعم هذه الدراسة طويلة الأمد وتقييم كيفية تأثير وضع المنتجات في المتاجر على الأنظمة الغذائية للزبائن، ونعلم أيضًا أن بدانة الأطفال مشكلة متنامية، وأن تجارة التجزئة لها دورها في معالجة هذا الأمر، ونتائج الدراسة توفر لصناع السياسات بصائر أوسع نطاقًا حول تأثير تسويق المتاجر على قرارات الشراء.

بدوره، أوضح "جانيس بيرد" -أستاذ الصحة العامة والأوبئة  بجامعة "ساوثهمبتون"، والمشارك فى الدراسة- أن الحظر الذي تفرضه الحكومة البريطانية على وضع الأطعمة غير الصحية في أماكن بارزة عبر منافذ البيع بالتجزئة يمكن أن يكون مفيدًا للنظام الغذائي للسكان بشكل عام.