كشفت دراسة جديدة نُشرت فى دورية "بلوس وان" العلمية أن الأحماض الدهنية المكتشفة على بقايا أكوام من الفخار فى المواقع الأثرية الكرواتية تحوي أدلةً على أنها لأقدم إنتاج معروف للجبن في منطقة البحر المتوسط. تمت الدراسة بجامعة بنسلفانيا ومتحف مدينة شيبينيك بكرواتيا كما شارك في فريق العمل باحثين من جامعة هيريوت وات باسكتلندا ومعهد  روشستر للتكنولوجيا بالولايات المتحدة.

وتقول سارة ماكلور -أستاذ الأنثروبولوجيا بجامعة بنسلفانيا بالولايات المتحدة، والباحثة الرئيسية بالدراسة- في تصريحات خاصة لـ"للعلم": إن الوصول إلى الحليب والجبن ارتبط بانتشار الزراعة في جميع أنحاء أوروبا منذ حوالي 9000 سنة. لكن الأدلة على إنتاج الجبن في البحر الأبيض المتوسط، حتى الآن، تعود فقط إلى بداية العصر البرونزي، أي منذ حوالي 5000 عام. وتضيف مكلور أنها قامت هي وزملاؤها بتحليل نظائر الكربون المستقرة للأحماض الدهنية المحفوظة على أكوام من الخزف الذي جرى اكتشافه في قريتين من العصر الحجري الحديث على الساحل الدلماسي شرق البحر الأدرياتيكي، ووجدوا أدلةً مباشرة على إنتاج الجبن في وقت مبكر عما كان معروفًا مسبقًا.

[Andrew M.T. Moore]

القريتان المعنيتان Pokrovnik وDanilo Bitinj، احتُلتا بين 6000 و4800 ق.م، وعُثر فيهما على عدة أنواع من الفخار تعود إلى تلك الحقبة الزمنية. وتوضح ماكلور أن "التحليل وجد دلائل على وجود اللبن، جنبًا إلى جنب مع اللحوم والأسماك طوال هذه الفترة، ما يعني أن إنتاج الجبن قد بدأ منذ حوالي 5200 ق.م. ويبدو أن سكان هذه القرى قد استخدموا أنواعًا خاصة من الفخار لإنتاج أنواع الطعام المختلفة، مع وجود بقايا الجبن الأكثر شيوعًا فى الجرار والمناخل".

وقد جرى التنقيب فى هذه المواقع في الفترة 2004-2006 من قِبَل فريق أثري أمريكي كرواتي بقيادة أندرو مور وماركو ميندوسيك. "أجرينا تحليل الفخار، وتحليل المخلفات، والتأريخ بالكربون المشع خلال السنوات القليلة الماضية. ووجدنا دليلًا على وجود الحليب في الفخار الذي يعود إلى العصر الحجري الحديث المبكّر"، وفق ماكلور.
أوضحت النتائج والمعطيات أن تصنيع الجبن قد عُرف في البحر الأبيض المتوسط قبل 7200 عام، عندما كانت منتجات الألبان المخمرة -القليلة نسبيًّا في محتواها من اللاكتوز، والتي يسهل تخزينها- مصدرًا غذائيًّا مهمًّا لجميع الأعمار في المجتمعات الزراعية المبكرة. ولهذا يعتقد باحثو الدراسة أن إنتاج الجبن وتقنيات السيراميك المرتبط به كانا من العوامل الرئيسية التي ساعدت على انتشار المزارعين الأوائل فى شمالي أوروبا ووسطها.

Sibenik City Museum

 وتقول ماكلور إن المدهش فعلًا هو وجود أنماط مختلفة من الأواني الفخارية، كل نمط مختص بتصنيع نوع معين من الجبن أو الألبان المخمرة. "فقد وجدنا مثلًا أن الجبن يُصنع في أوانٍ من فخار يُطلق عليها Danilo pottery))". أي أن البحث استطاع أن يقدم أول دليل على إنتاج الجبن من خلال مراحل محددة من تخمُّر الألبان في أوانٍ محددة وظيفيًّا. ويعتقد الباحثون أن إنتاج الحليب والجبن بين المزارعين الأوائل في أوروبا قلَّل من وفيات الرضع وساعد على تحفيز التحولات الديموجرافية التي دفعت المجتمعات الزراعية إلى التوسع في خطوط العرض الشمالية.