أظهرت استبانة أُجريَت على الإنترنت على طيارين، مع إبقاء هُوياتهم مجهولة، أنّ 4 بالمئة منهم أقروا بأنّ أفكارًا انتحارية راودتهم خلال الأسابيع القليلة الأخيرة. تقرير لكريستوفر إنتالياتا.