لقد أصبح بديهيًا بالنسبة لنا أننا كائنات ثلاثية الأبعاد تعيش في عالم ثلاثي الأبعاد، غير أن علماء الفيزياء يقترحون أن عالمنا ليس إلا تمثيلًا لواقع مُصمَّم في بُعدين. يوضح لنا مايكل موير، المحرر لدى مجلة "ساينتفك أمريكان"، هذا الرأي.